صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء
إلتزام أميرة

في 14 فبراير 2020، اعتمد مجلس إدارة مؤسسة المحافظة على التراث الثقافي لمدينة الرباط، برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، خطة عمل غنية جدا، تقدم للجهات الفاعلة في مجال التراث الثقافي – المؤسساتية، والمجتمع المدني والخبراء – فرصا متعددة لتبادل الآراء وتبادل المعارف. وعلى الرغم من الظروف الخاصة المرتبطة بأزمة جائحة كوفيد – 19، ولا سيما تدابير الوقاية الصحية الإجبارية المتخذة لسلامة الجميع، فقد تميز هذا العام بتقدم كبير وإجراءات مهمة تتجلى، من خلالها، إرادة المؤسسة في المحافظة على التراث الثقافي، ليس في الماضي فحسب، ولكن في المستقبل أيضا.

أرسم تراث مدينتي

أرسم تراث مدينتي

البرنامج بالأرقام
0
أستاذا مكونا
0
متعلم ومتعلمة
0
مدرسة ابتدائية
0
ورشة فنية جهوية

“أرسم تراث مدينتي”، هـو برنامـج تربـوي موجـه لتلاميـذ المدارس الابتدائية، تـم إطلاقـه فـي أعقـاب الاحتفـال باليـوم العالمـي للآثـار والمواقـع.

ويهـدف هـذا البرنامج، الـذي تنجزه مؤسسـة المحافظة على التراث الثقافي لمدينة الرباط  ، التي ترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، بشـراكة مـع وزارة التربيـة الوطنيـة والتعليم الأولــي والرياضــة، وإيكومــوس المغــرب ( المجلــس الدولي للمعالم والمواقــع )، إلــى تحسـيس وتوعيـة المتعلمون والمتعلمات بالقيـم التراثيـة للربـاط مـن خـلال الإ بـداع الفنـي والتشـكيلي.

يتـم تحسـيس هـؤلاء الفنانيـن الناشـئين أولا بالتـراث مـن خـلال تقديـم بحـوث داخـل الفصـل ثـم عبر جـولات إرشـادية برفقـة محافظـي المواقـع والمعالـم التاريخيـة.

ثـم يتـم ا لتتبـع و الإشـر ا ف علـى أعمالهـم مـن قبـل مفتشـي ومدرسـي الفنـون التشـكيليةوأخيـرا، يتم عرض لوحاتهم وإنجازاتهم على الموقـع الإلكتروني للمؤسسـة.

بالإضافـة إلـى هـذه البرامج المحـددة، تضع المؤسسـة خبرتها في التشـبيك في خدمة تلامذة الابتدائـي والإعدادي مـن أجـل تواصـل دولـي يتيـح فـرص تبـادل المعلومـات والأفـكار المرتبطة بالتربية والتحسيس على التراث.